مرثية لبطريرك الحداثة .. نور الدين الزويتني

نور الدين الزويتني

 

أكاذيبك يا سيدي

من يصدقها اليوم؟

***

ولا قططك،

***

ولا عكازتك التي

كحدوة على الإسفلت

تقرع «مَارْشَ» موتك..

ولا الوَزَغة..

ولا الحرباء المرتخية

حول عنقك..

ولا قش قبعتك

المتطاير

فوق رصيف الخريف..

ولا نياشين الورق

التي كنت تقلّدُها

جنرالاتك..

ولا الفراديس التي

وعدت بها

قدماء حروبك..

ولا عجول الذهب

التي ربيتها في حظائر

النشيد..

ولا الخُيَلاء

التي أبدًا لم تغادرك..

رغم الغراب

الذي فوق بابك

مصطبرًا ينعق:

Nevermore*

Nevermore

لأكاذيبك

Nevermore

Nevermore

لَكَ..

* إشارة إلى اللازمة Nevermore التي يرددها الغراب في قصيدة الغراب The Raven لإدغار آلن پو.

شاهد أيضاً

محمد عبد الرحيم

أنا وحبيبتي نسكن في المزرعة السعيدة .. محمد عبد الرحيم

  أنا وحبيبتي نسكن بالمزرعة السعيدة، نزرع طعامنا من الفاكهة والخضروات الطازجة، كالإجاص والمشمش والعنب، …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية