مجدافك أقل طولاً من موجة مكتظة الملح والبحر .. فوزي عمار

فوزي عمار

 

فوقك ماء..

تحتك طين..

لا

لا ترتجف..

والتين والأرض وما فوقها إني أراك الآن تبحث عن إنسان يسكنك..

وأنت المغترب

وأنت القاتل والمقتول..

والمعتوه في دمه..

ثمة حركة خلف أصابعك قد لا تفهمها!

تلك المساحة ما بين ظلك والجسد..

تلك النقاط المكتظة جدًا بالاستفهام..

عقلك لم ينضج بعد.. ألف ألف خيمة وألف ألف حرب وألف ألف خيبة..

وعقلك لم ينضج بعد!

هل أنت عربي بالفتح

بالدم والسيف أم بالوراثة!

لماذا لم أقرأ اسمك خارج مدارك الأرض..

قالت لي الكائنات..

أنت الكائن الوحيد الذي لا يقرأ وجه الضوء على مسافة خطوة أو خطوتين..

لماذا ترهق كل هذه الكائنات..

خذ غيمة مختلة الماء والمطر وانتظر يدك.. ربما.. ولن يحط الحمام.

خذ غيمة معتوهة ككل ما تبقى من عقلك.. ولا تنظر صوب البحر

فمجدافك أقل طولاً من موجة مكتظة الملح والبحر..

خذ وجهك ولا تنظر صوب الشمس..

لا وردة للأصابع تحلبها..

لا فكرة تولد ما بين ظلك والضوء تألفك..

لا.. لا تنظر صوب الشمس… وجهك الأسمر المشوه بالخرافة منذ ولادة قيصرية وأمس..

لا يبتسم تلقائيًا..

أيها العربي تقلقني نقاط الاستفهام..

وجودك ما بين الجسد والظل من وحي القلق..

وجودك ما بين الجسد والظل صمت يقتلني

لا خمياء بين يديك

لا.. لا وردة للأصابع تحلبها

ولا فكرة تولد في الضوء.. تألفك

* تونس.

شاهد أيضاً

واي مينغ

واي مينغ بين الواقعية المذهلة والحساسية الفنية

    واي مينغ ولد في 1938 بهونغ كونغ، طور تقنيات الرسم لديه دون الحصول …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية