ليس لي ما أخسره .. مصطفى غلمان

مصطفى غلمان

 

أحدو حدو الناي

نضوبًا طروبًا

ما تأرجح بين النفخ والعواء

أو زاغ عن منية الإرضاء ..

من يسمعه يسمعني

ومن يغري حزني/ حزنه الكظيم

تأفف من العود طوعًا إلى مكابدة الجرح!

أيها الألم الذي يزهر في الحانة

ويسكر في حشيش ممطط

قاتل

ناضل

قاوم

لأجل العدم والسراب

لا تبح

لا تنزعج

لا تبتئس

تدرب على الإمساك المزمن

وانتظر في غربة الوجع

كأي شيء يختفي فجأة

ولا يعود  ..

قد أكون مخطئًا

وقد أصغي إلى الريح

فلا تفتر قصائدي من الاعتذار عما يغضب سنائنها

ويغريها بالغرور والتشفي  ..

تعاليت عن وسوساتي

خوارجيتي

نخبي المرجى 

كلما تهارشت المتاهات بداخلي

واحدودبت الرؤى والقطائع

ليس لي ما أخسره

غير امتلاء لعوب يتعسرني

ويرديني شهيدًا في كمائن الأغبياء

* كاتب وإعلامي مغربي.

شاهد أيضاً

وسادة محطمة فوق أغصان الشجرة .. أمجد ريان

  هي حالتي الميئوس منها يئسًا بائنًا لذلك أجلس منكسر القلب، ورأسي مائل على نافذة …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية