لماذا أرثي نفسي .. عبد المعين الملّوحي

عبد المعين سعيد الملوحي

إذا كان شِعري، كل شِعري  مراثيـــا

فما لي بنفسي لا أعد  رِثائِيــــــــا

ونَفسْي أولى أن تكون قصيــــــدةً

تسيل قوافيها نشاوى  دَوامِيــــــــا

وأقسى المآسي أنني بت راثيــــــاً

حياتي، وما زالت  تمورُ  دمائيــــــا

أقول لأصحابي : كفاكم ملامــــــة

(على نفسه فليبك من كان باكيـــــا)

عكفت على شعري أرودُ فِجاجـــــه

فلم أرَ في الدِّيوان إلاّ  المراثيـــــــا

وأشباحَ أفراح إذا رنَّ  عودهــــــا

تقطعت الأوتار فارتد  ناعيــــــــا

* عبد المعين سعيد الملوحي(1917- 2007) شاعر ومترجم ومحقق تراث من حمص- سوريا

شاهد أيضاً

يوسف إدريس

سورة البقرة.. يوسف إدريس

ما كادت الفاتحة تُقرأ ويسترد يده من يد الرجل، ومبروك! ويتأمل مليًـا البقرة التي حصل …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية