لعنة ديوان البحيري تطيح بـ«الشوكي» وتهدد «الحاج علي»

هيثم الحلج علي

كشفت مصادر أن السبب الحقيقي وراء عدم التجديد للدكتور أحمد الشوكي، رئيس دار الكتب والوثائق، في منصبه هو تورطه في أزمة ديوان الشاعر جلال البحيري «خير نسوان الأرض»،المسيء للقوات المسلحة، خاصة أن «الشوكي» مسئول عن الجهة المنوط بها إصدار أرقام الإيداع.

وعلم موقع «كَ تَ بَ» أن «الشوكي» تحول بالفعل إلى النيابة العسكرية بسبب الديوان، ومعه الموظف المسئول عن إصدار أرقام الإيداع، وخرجا بكفالة 20 ألف جنيه للأول و10 آلاف جنيه للثاني.

المصادر أكدت أن أزمة الديوان طالت أيضًا الدكتور هيثم الحاج علي، رئيس هيئة الكتاب، بسبب السماح بمناقشة الديوان في معرض القاهرة الدولي للكتاب بدورته الماضية، وخرج هوالآخر بكفالة 20 ألف جنيه.. وأغلقت القضية من الناحية القانونية بالنسبة لرئيسي دار الكتب والوثائق، والهيئة المصرية العامة للكتاب، على الأقل حتى الآن.

لكن المرجح، بحسب ما يتردد داخل أروقة وزارة الثقافة وهيئاتها، أن تشهد الفترة المقبلة تغيرات واسعة في قطاعات الوزارة، ومن المتوقع أن ترفض الوزيرة التجديد لـ«الحاج علي» على خلفية أزمة الديوان، كما فعلت مع «الشوكي»، رغم أنها كانت تنوي التجديد له، وأرسلت بالفعل خطابًا إلى جامعة عين شمس، المنتدب منها، للموافقة على التجديد، إلا أن أزمة الديوان أوقفت التجديد.

كان المحامي طارق محمود تقدم ببلاغ إلى المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، ضد الشاعر جلال البحيري، برقم 1535 لسنة 2018، واتهمه فيه بالإساءة لجيش مصر.

واتهم البلاغ الشاعر بإصدار ديوان شعر بعنوان «خير نسوان الأرض» تناول فيه إهانة فجّة للقوات المسلحة المصرية، في الوقت الذي تحارب فيه الدولة المصرية الإرهاب في سيناء، وفي كافة ربوع الوطن، وهي محاولة من الشاعر في زعزعة الثقة بين أبناء الشعب المصري وقواته المسلحة، وفى محاولة منه أيضًا لإضعاف الروح المعنوية لأبناء القوات المسلحة، وتشويه صورة رئيس الدولة وصورة القوات المسلحة المصرية، وهى جرائم منصوص عليها بقانون العقوبات، تحت رقمي 179، 184.

وطالب المحامي بالتحقيق، بصورة فورية وعاجلة، فيما ورد ببلاغه من وقائع، وإحالة المقدم ضده البلاغ للمحاكمة الجنائية العاجلة.

ومن ناحيتها، أعلنت دار ضاد للنشر والتوزيع فسخ تعاقدها مع الشاعر، لما بدر منه من «إساءات تمس الوطن»، واعتذرت الدار عن «تلك الإساءة، رغم عدم مسئوليتنا عنها».

وأصدرت الدار، في حينها، بيانًا أعلنت فيه «تضامنها الكامل مع معركة مصر في التنمية بقيادة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتشجب تلك المحاولات الصبيانية للإساءة لرموز الوطن، بينما يحارب أبطالنا في سيناء لتحريرها من الجبناء وأهل الشر».

شاهد أيضاً

رشا عمران

نادي أدب آفاق يحتفي بالشاعرة رشا عمران

  عشاق الشعر والموسيقى على موعد، في السابعة من مساء الأربعاء المقبل، مع أمسية شعرية …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية