لا عنوان .. سهام محمد

سهام محمد

وحدها “النهايةُ” تلوح في البدءِ..

فليس هناك بدايةٌ مشوقة

لتجتذب القارئ،

ولا وسطٌ كمتنٍ يسجل الحَدَث

ويحتوي الفكرة

 

وحدها “النهايةُ”..

تراجيديةٌ،

مُحمكة،

وربما تبقى مفتوحة

لمداعبةِ الخيال،

أو ثوريةٌ.. كثوراتنا الخائبة

 

وحدها “النهاية”

فلا تُكتب القصة.

 

شاهد أيضاً

وديع أزمانو

هذا قلبي .. وديع أزمانو

  لا أبكي ولكنها دماءٌ صعدت إلى عينيّ فابيضَّتِ الرؤيا وتساقطَ مطرٌ كثيفٌ من كتفِ …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية