كهوف كنعانية .. خالد الجبور

خالد الجبور

أنا والعصافيرُ وثلاثةُ أزواجِ حمامٍ في الفضاء

أنا والثعالبُ والقطط البريّة وعشيرةٌ صغيرةٌ من السّحالي

أنا وشجرُ السّمّاق والبُطْم والزعرور والبلّوط

أنا وحدي أهبط الدّرج الطبيعي في جبل الكنعانيين

 

أمرُّ على كهوفهم كهفًا كهفا

لا أردّ السّلام حين أباغتهم بدخولي

لكنّني أقرأ ما تيسّر من سيرةِ الغبار

فأَسْمَعُهُمْ يُكلّمونني:

ـ بأزاميلِ النّحاسِ حفرنا بيوتَنا وقبورَنا

من كروم الوادي صنعنا أوّلَ النّبيذ

ومن طينه صنعنا جرارَنا وأباريقَنا

تفضَّلْ،

خُذْ قدحًا من نبيذنا المُعتّق

واشربْ معنا حتّى يَحينَ اللّيل.

* شاعر وقاص ـ فلسطين.

شاهد أيضاً

حامد صبري

محطة السعادة .. حامد صبري

  في الحافلة أنادي على السائق.. «أنزلني في محطة السعادة» ثلاثون سنة والحافلة لا تقف.. …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية