كابوس .. عبد الكريم كاصد

عبد الكريم كاصد

 

في الباص الذاهبِ صوب الكرخ

ثمة امرأةٌ

وطفلةٌ

وأنا

المرأةُ

هبطتْ

الطفلةُ نامتْ

وأنا

استيقظت

والباصُ الذاهبُ صوبَ الكرخ

لا يتوقّف

أبدًا

أبدًا

هامش نثريّ لا ضرورة له:

قال الصوليّ: «كنتُ ذات ظهيرةٍ، عند أبي عُبادةَ البحتريّ نحتسي الخمر، على ضفّة دجلة ببغداد»..

آهٍ لبغدادَ التي لم نعدْ نحتسي الخمر

على ضفّةِ دجلتها

* من «قصائد بغداد 2».

* العراق.

شاهد أيضاً

عبد الكريم كاصد

الجادرية .. عبدالكريم كاصد

على جسرها المعلّق في الليل وأضوائها التي تتدلّى كحبالٍ على النهر يتأرجحُ شبحٌ «أيّها الشبح!» …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية