قصيدة لواحد كان عايش .. مجدي عبد الرحيم

مجدي عبد الرحيم

جربت تنام زيي يوماتي

بعد الساعة ما تدق..

ستة الصبح

إن مرة حاولت ونمت

فـ آخر الليل

تقوم مفزوع م الخوف

 

جربت الوحدة بجد

لما تكون مشتاق..

تسمع صوت إنسان

تقعد مستني..

رنة تليفون

حتى ان كانت نمرة غلط

 

جربت تكون محتاج..

لحاجات من حقك

زي بقية الناس

لكن مش قادر على تحقيقها

 

جربت الشوق لحبيب

بينه وبينك خطوات

لكنه بعيد

وبتحلم يدخل من بابك

اللي ما حدش فكّر مرة..

يدق عليه

 

جربت تقابل في الشارع

واحد صاحبك..

أول مرة يشوفك

من كام عام

تحكي له أحوالك..

بالتفصيل

فتحس براحة كبيرة

وإن الهم انزاح

وتحاول تضحك من قلبك

لكن ما بتقدرش

وفـ لحظة يبص فـ ساعته

ويقولك آسف جدًا..

مضطر امشى

يرحل ويسيبك..

مع أحزانك

 

جربت الحرمان..

من بنوتة

كانت ماليه عليك الدنيا

ضحك ولعب

 

جربت تكون ماشي في جنازة

واحد ميِّت زيك

عمال تبكي على روحك

المستنيه ـ بس ـ

شهادة موت رسمية

وحتّة نعش

 

جربت الحزن..

اما يعشش في ضلوعك

يجري جوّه الدم

 

جربت البكا..

عز الناس ما بتضحك

 

جربت تكون مش فاكر..

بالظبط وبالتحديد

آخر مرة كنت سعيد

آخر مرة نزلت فيها دموعك..

م الفرحة

وآخر مرة لقيت إنسان..

يفتح لك قلبه..

بصدق وحب

وآخر مرة حاولت..

انك تنهي قصيدتك

بنهاية سعيدة..

…… وفشلت؟!

* رحل عام 2017 عن عمر 57 سنة.

شاهد أيضاً

شيماء الصباغ

جواب في الشنطة .. شيماء الصباغ

مش عارفة.. هيَّ صحيح مش أكتر من شنطة بس لما ضاعت كان فيه مشكلة إزاي …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية