فراشة .. ماهر نصر

ماهر نصر

 

أمي لم تكن إلا فراشة

تحت إبْطِها،

حملتْ كل أسماءِ أخوتي،

وبهدوءٍ

تنتفُ اسمي كشعرةٍ في جناحها،

وبكفّها الذي غزلتْ به قماشَ جثتي

تغلفُ اسمي بوشاحٍ أنيق.

ربما حفظتْه في صندوقِ حزنها،

أو بين أوراق عشبةٍ بريةٍ،

نبتتْ من عظامِ أبي

أمي تضحكُ كزهرةِ الصباح،

كلما مرّ موتٌ بجوارها

مشغولةً كانت

بميراثنا من لوحاتِ أجنحتها.

 

أمي لم تكن فراشة

لكن

كل الفراشات اختفت حول جثّتها

واحترقت القصائد.

 

شاهد أيضاً

محمد عبد الرحيم

أنا وحبيبتي نسكن في المزرعة السعيدة .. محمد عبد الرحيم

  أنا وحبيبتي نسكن بالمزرعة السعيدة، نزرع طعامنا من الفاكهة والخضروات الطازجة، كالإجاص والمشمش والعنب، …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية