سبرتو أخضر .. أحمد فرح

أحمد فرح

 

عندما شرب الإسكندر الأكبر الـ «سبرتو» لأول مرة راق له المذاق

لكنه استنكر لونه الأحمر، فسأل المشجّع الذي كان يشرب معه في صحة الاتحاد (لماذا لا يكون السيبرتو أخضر؟)..

وأمر السحرة والخيميائيين أن يتولوا هذا الأمر، مع الاحتفاظ بالمذاق ذاته

وعندما فشلوا قرر أن يكون السبرتو هو المشروب الرسمي للإمبراطورية

وكما يتبخر السيرتو سريعًا من الزجاجة المفتوحة كان إذا شرب المشجع السبرتو يتبخر أيضًا من جوفه، ويتكاثف في رأسه؛ فيرى الإسكندر والمشجعين بعدها قد صاروا مثل مواقد السيبرتو، وحناجرهم تلتهب بالتشجيع

فإذا وصلت أصوات المشجعين من استاد البلدية إلى أثينا ومقدونيا أدرك الشعب أن قائدهم قد فتح أرضًا أخرى؛ فتمتلئ الكؤوس حتى الحواف بالسبرتو الأحمر، ويشرب الجميع نخب انتصار الأخضر 

شاهد أيضاً

شريف عابدين

بأقل قدر من وهج  .. شريف عابدين

  تألقي.. بأقل قدر من وهج يتأجج في هدوئه المعتق منذ استرسال كاليستو كقمر رابع …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية