درس في الهزيمة .. إيهاب شغيدل

إيهاب شغيدل

حينَ تنظرينَ إلى شارعٍ

لا ينتهي بشجرةٍ

ولا تلعثمُ هواءَه قبلةٌ

لتحدّثي حبيبكِ

عن خزانتكِ المصنوعةِ

من أعوادِ شجرةٍ لا تعرفينها

أنتِ هنا تفتقدينَ للتوازنِ

تفتقدينَ للجاهزيةِ

التي يتطلبُها الانكسارُ

وعندما أجتهدُ لأجلِ أنْ أبقى

مرغوبًا به في القبيلةِ

محاولاً إطلاقَ النكاتِ

والمواعظَ الجادةَ

 أتقرّبُ من الصغارِ

لنتداولَ الحكمةَ بسخاء..

هنا يكمنُ الفقدُ

حينَ تضعُ القناعاتِ جانبًا

لترضخَ وفقًا لرؤيةِ

سائقِ التاكسي

الذي لنْ يجعلَك تلعنُ الحياةَ

من أعلى الجسرِ

فهو ينطلقُ إلى الكرادةِ دائمًا

ويعاملُكَ ك….

جثةٍ يجبُ أنْ

ترُمى من (كهوة وكتاب)..

كلانا يفتقدُ أشياءَ كثيرةً

لذا نحنُ جاهزَون

لتعلمِ درسٍ في الهزيمةِ!!

* العراق.

شاهد أيضاً

شريف عابدين

بأقل قدر من وهج  .. شريف عابدين

  تألقي.. بأقل قدر من وهج يتأجج في هدوئه المعتق منذ استرسال كاليستو كقمر رابع …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية