حجاب حلا شيحة .. هند خورشيد

هند خورشيد

 

قرار الفنانة حلا شيحة خلع الحجاب أثار ضجة في رأيي غير مبررة.. ما الضير فيما فعلت؟ لماذا تحشر أنفك فيما لا يعنيك؟ ما الضرر الذي لحق بك من خلعها للحجاب؟ لا شيء. فهي رأت في نفسها أنَّها لا تحتمل الحجاب، لا تستطيع أنّ تتعايش معه أكثر من ذلك فقررت خلعه. لا توجد مشكلة على الإطلاق. فنحن نفتعل مشاكل ونحاول التغلب عليها ونترك مشاكلنا الأساسية بلا حلول.

الملائكة أنفسهم دعوا الله عز وجل في سورة البقره «ربنا لا تحملنا ما لا طاقة لنا به» ويطالب كل من الآخر بتحمل ما لا طاقة له به، فلينظر كل منَّا إلى عيوبه وآثامه وليحمد الله علي ستره فأنت لست المعصوم، أنتَ المستور على عيوبه، «فكل واحد يهدي نفسه كده ويشوف بيعمل إيه في خلواته»!

في رأيي هي شخص صادق مع نفسه، ظاهرها يوافق باطنها، عندما مالت للحجاب والاعتزال فعلت، وعندما شعرت بالرغبة في خلعه والعوده فعلت.

لكن «احنا بنحب نشوف أشخاص ظاهرهم الصلاح يقومون بأفعال لا تتوافق مع مظهرهم»، ونقول لم لا تخلع هذه الحجاب وتفعل ما تشاء فأفعالها لا تناسب الحجاب! ولم لا يحلق هذا الشخص لحيته ويفعل ما يحلو له! «شيخ إيه وكلام فاضي إيه». ما أكثر ما نسمع ونردد «معقول فلان دا عمل كده ماكانش باين عليه خالص». يعني «ولا دا عاجب ولا دا عاجب». حَوَل فكري علينا التخلص منه. فكما لا تظن مني أنّ أفعل شيئًا معينًا أنا أيضًا لا أظن منك أن تفعل شيئًا معينًا، وهذا لا يعني أنَّك الملاك، ولكن يعني أنك أجدت دور الملاك.. وأنا الحمار صدقت.

يقول الله عز وجل في هذا «أتأمرون الناس بالبرِّ وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون»، فهو الخالق وهو أدري بخلقه ويعلم علم اليقين خلل العقول. وهذا لا يعني أنَّني أتفق معها فيما فعلت ولكنني لا أتفق مع ردود أفعال الملائكة المنتقدين.

شاهد أيضاً

رحاب السماحي

رسائل من العالم الآخر (7 ـ 9) .. رحاب السماحي

  فى صباح أحد الأيام ذهبت لورانس لاختبار مهم، وقررت أن تسلك طريقًا مختصرًا تتفادى …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية