حتمًا سأموت .. وديع أزمانو

وديع أزمانو

 

حتمًا لن أموت في حربٍ

أو مجاعة

في حادثة على الطريق السيّار

أو بحادثة عشقٍ مميتة

بضربةِ شمسٍ على المحيط

أو بضربةٍ على الرأس

في شارع خالٍ

أو حانةٍ رخيصة

لن أموت على سرير

غارقًا في بولي وقيئي

ولن أكون المسيح

ليصلبني الأوغاد

أو يشنقني الطغاة

ولكني

حتمًا

سأموتُ

حين أقرأُ شعرًا في ساحة عمومية

فيرميني الجمهور بالورد والتصفيق

عوض الصفعات والرصاص !

* المغرب.

شاهد أيضاً

قيس عبد المغني

اندمي .. قيس عبدالمغني

أطلقي أثر الفراشة في مجاهل الحزن وفي تفاصيل البلاد التي تسكن في دمي.. اندمي ستوفرين …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية