حبُّ سارة .. إبراهيم الماس

إبراهيم الماس

 

أحبُّ النظرَ إلى عيني سارة

ومهما فعلتْ سارة أنا راضٍ

هي جميلة.. وأنا خادمٌ صغير للجَمال

أمسحُ موائدَ العاطفيين

وأغسلُ أواني أيامِهم من الدبق

***

سارة طويلة ..

وقامتُها نخلاتٌ على الفرات

سارة لها عينان واسعتان

وحاجباها مشحوفانِ يضيعانِ في أهوار بعيدة

***

حُبّ سارة قاسٍ. ولا يُوصف

أرسلَني خارج البيت

ملأ جيوبَي بجليدِ الغدران

وطيّن ثوبَي!

حُبّ سارة ضَرَبني بعصا الرّمانِ على أصابعِي

علّمني ثلاث لغاتٍ وعَقدَ لساني

***

حُبُّ سارة علبةُ سجائر

وجدَها أبي في جيبي وقال :

يا ولدي أنتَ صغير.. الدخانُ يقتلك

***

حُبُّ سارة كرةُ قَدَم في ساحةِ تُراب

وهدفٌ رائعٌ ليس له أرشيف

***

حُبُّ سارة حقلُ قطنٍ في شباط

وشجارُ العصافير

 

حبّ سارة ندبةٌ عميقة في الفخذ

وشوكةٌ خضراء

***

حُبُّ سارة أخذني إلى المدينةِ الكبيرة

أفرغُ حمولاتِ الشمّامِ في الفجر

***

حُبُّ سارة

جعلني أرمي الأحجارَ على الهمراتِ الأمريكيّة

والآن..

أحبُّ النظرَ إلى عيني سارة

ومهما فعلتْ سارة أنا راضٍ .

* كركوك ـ العراق.

شاهد أيضاً

قيس عبد المغني

اندمي .. قيس عبدالمغني

أطلقي أثر الفراشة في مجاهل الحزن وفي تفاصيل البلاد التي تسكن في دمي.. اندمي ستوفرين …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية