النداهة .. وائل خورشيد

وائل خورشيد

 

قد تنجذب إلى شيء ما، ولا تعرف السبب الحقيقي وراء ذلك، فتدع نفسك تنسحب في طريق تلك الومضة التي ظهرت فجأة، فشقت طاقة في الأفق، تأخذك إلى حيث لا تعرف.. أين ولماذا .

يقولون في الأساطير الشعبية إن هناك ما يدعى «النداهة»، ربما هي أسطورة كما يشاع، وربما هو أمر غير مثبت علميًا، لكن الواقع يقول إن النداهة حقيقة!

ولكل سالك طريق، عن إيمان حقيقي، نداهة خاصة به، الكثيرون غيروا مسار حياتهم بسبب نداهةٍ ما دعتهم إلى بيتها، فذهبوا ولم يعودوا.

ربما الأسطورة حقيقة، وربما لم يرها أحد حقًا، رغم ما يشاع عن أنها امرأة فائقة الجمال تهمس في أذنيك فتذهب إليها، وقد يكون السبب وراء عدم رؤياها أنها تتعامل مع روح المدعو، بشكل روحي خالص، صادق وشفاف، لا تدليس فيه، حوار لا جسدي، غير ملموس، لا كلمات فيه، فقط انجذاب.

الصوت قد يكون أساسه من داخلك، صوتك أنت، تجسيد لرغبتك، التي لم تقرّ بها ولم تعلن عنها، لأن عقلك مشغول كعادته بمحاولة تسييس وتسيير الأمور وفق أسلوب العيش المعتاد، فيكذِّب نفسه في هذا، ويغلق الباب الآخر، وهكذا، لا يهدأ ولا يصمت حتى يتاح له سماع صوت الحقيقة.

لهذا فالنداهة في اعتقادي هي الانجذاب الفطري، وبالتالي فهي ليست شيئًا ملموسًا، ولهذا أيضًا ستبقى أسطورة تعامل معاملة الحكايات، رغم أنها حقيقة.

شاهد أيضاً

رحاب السماحي

رسائل من العالم الآخر (7 ـ 9) .. رحاب السماحي

  فى صباح أحد الأيام ذهبت لورانس لاختبار مهم، وقررت أن تسلك طريقًا مختصرًا تتفادى …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية