القاطرة العشرون .. محمد نفاع

محمد نفاع

 

لا ركاب في القاطرة العشرين

القاطرة الأولى مليئة جدًا،

بالسلاحف، والحلزونات.

الطيور لا تغرد على جنبات حيِّنا البئيس

لقد دمره التتار

يا إلهي..

إني أرى صحراء سوداء.. لا وجود لركابها

في القاطرة العشرين

ركاب القاطرة الأولى يتثاءبون ومنشغلون بعاهات مستديمة

في العقل.

 

أنا صديقي، أكتب الشعر كي تنهار الخيبات،

ونعانق الياسمين.. والربيع القادم

بكل مباهج الحب،

والحياة.   

* المغرب.

شاهد أيضاً

عبد الكريم كاصد

الجادرية .. عبدالكريم كاصد

على جسرها المعلّق في الليل وأضوائها التي تتدلّى كحبالٍ على النهر يتأرجحُ شبحٌ «أيّها الشبح!» …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية