الغيتارة .. يونس عطاري

يونس عطاري

 

الشمس أمي وأمّ الأرض والكواكب

أنا ابنك القزم يفترش كتف الماء

ويغرق قليلاً قليلا

لم يعد يرى الشواطئ

لم يعد يمارس السباحة إلا في كهف الفيسبوك الأزرق

***

كان يزرع ما يحب ويصنع كي يقلع الزرع ويحلب الضرع

لكنه وحيد في وادي لوس أنجلوس يحاصره السيليكون

***

لم يعد يهتم بطعامه السعيد وبفأسه

تقتله الشركات تقتله

تسمم الدقائق

تزرع الأرض بالجماجم وتسقيها بالدم

***

يا شمس الشمال أصغِ للضحية التي لا فم أو أصابع لها

***

البرد في صدره

يخسر إخوانه

لم يعد يعرف أسماء النبات والسمك والحيوانات

نسي التحيات الصباحية

الهاتف الذكي رسنه

كسيح فلا يصل

صارت الأحذية تصل لبيته بعد يومين بكبسة زر

تحملها طائرات صغيرة

لا يستمتع بليلة العيد

***

يخسر حريته ويربح السمنة المفرطة

* سوريا ـ كندا.

شاهد أيضاً

أمجد ريان

ليس الثبات سوى نوع من الحركة .. أمجد ريان

  سهرت المرأة الفقيرة على ملابس ابنها تُرفيها، ثم تقوم بكيّها وفي الليلة التالية تضرب …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية