السيدة المتأنقة الحزينة .. تامر الهلالي

تامر الهلالي

 

بتأنق غير عادي

تضعين أحمر الشفاه

إذن يا سيدتي أنت حزينة جدًا

من يتأنقون جدًا

يخبئون حزنًا كالكهوف

في أخاديد الروح

والجسد المنهك

أو العطشان

حد الجفاف المزلزل

قد أساعدك

على تخطي

كل هذا الحزن لساعتين

سآكل هذا الأحمر

بحماس ثور

أثير بعض الفوضى على شفتيك

وفي الحنين القلق في نهديك

في قاعة السينما المجاورة لبيتك

سأرتدي قميصًا أسود

وسروالاً فضفاضًا أسود أيضًا

سأتعمد أن أجوِّع نفسي ليوم كامل

قبل هذه الوجبة من الحزن والعطش

أنا ملك الرواء المؤقت

أنا من يجيد الجوع

قبل مضغ الشجن الجميل

أنا أعرف تفاصيل لغة العطش

أنا جائع جدًا

متى سنلتقي

شاهد أيضاً

سيد أبو ليلة

العزا .. سيد أبو ليلة

  مشهد مسرحي رجلان يجلسان في سرادق للعزاء.. والصمت يعم – هي الساعة كام؟ = …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية