أغنية ضلع قاصر .. مها دعاس

مها دعاس

 

هذا الوطن مالح جدًا

بالنسبة للحوريات التي تحصي أصداف الخيبة بين نقص العقل والدين

مسرعات بمحاذاة الضوء

يعلو صوت الصمت

الصمت يدوي

دون الرجوع لصورة رسمنها لمدينة الأحلام

 

كن يحلمن بقدمين للرقص

فسحة للغناء وأمنيات ساذجة

 

بين مد وجزر

شبهت لهن الحياة

ربّت البلاد الخوف في قلوبهن

موجةً موجة

 

هن اللا أحد المسكونات بالأوهام

من عدم إلى عدم

يتقمصن قلب وردة

كذريعة للنجاة

من كارثة لكارثة

والبينة فقط للقصيدة ومحاولات للانتحار

على مشارف الشرف ينجون من القتل

سيان القتل والحياة

 

الحيتان التي عادت منتشية بالنصر وإفراغ القرى من أهلها

ظلت تنهش لحومهن حتى مطلع الهزيمة

 

انكفأن يلملمن ما بقي من أشلائهن

لينطفىء العالم من حولهن

 

كن يتقيأن الحياة بينما نظفت الحيتان لحومهن العالقة بين أسنانها

 

كان الوقت مناسبًا للموت

في ثلاجة الأيام جمدوهن

قرب حلم  للحرية وأغنية ضلع قاصر…

* سوريا ـ ألمانيا.

شاهد أيضاً

إلى متى سأظل أنتظر؟ .. حسن حجازي

  (1) بكل همة رحت أكنس ما علق بذاكرة هاتفي المتذاكي، بكل تهاون أرتق الآن …

اترك رد

error: المحتوى محمي بموجب قوانين حماية الملكية الفكرية